Category  |  Uncategorized

الرُّجلُ الَّذي لم يستطعْ الكلام

استمعَ رجلٌ بفرحٍ إلى مجموعةِ مراهقين أمريكيِّين من طلابِ مدرسةٍ ثانويَّةٍ وهم يُرنِّمون عن يسوع، وهو جالسٌ في كرسيه المُتحرِّكِ في دارٍ لكبارِ السِّنِ في البرازيلِ. بعد ذلكَ حاولَ بعضُ المراهقين التَّواصُلَ معه لكنَّهم اكتشفوا بأنَّه لا يُمكنه التَّكلُّمَ. كانتْ جلطةٌ في المخِّ قد أفقدتهُ قدرتَهُ على التَّكلُّم. 

قرَّر المُراهقونَ أن يُرنِّموا للرَّجُلِ عندما لم يتمكَّنوا من إجراءِ حوارٍ معه. وعندما…

شفاعةُ الرُوحِ

في وقتٍ مُتأخِّرٍ من يومِ سبتٍ، توقفتُ أنا وأُسرتي في مطعمٍ محلِّيٍّ لتناولِ طعامِ الغذاءِ. نظرَ زوجي إلى النَّادلِ وهو يضعُ البطاطا المقليَّةَ وقِطعَ الهامبرجر السَّميكةَ على مائدتِنا وسألَهُ عن اسمِهِ. ثم قالَ: "نحنُ نُصلِّي كأُسرةٍ قبل تناولِ الطَّعامِ. هل هناكَ أمرٌ تريدُ منَّا أن نُصلِّيَ من أجلِهِ لأجلِكَ اليوم؟" نظرَ آلان الَّذي أصبحنا نعرفُ اسمه، إلينا بمزيجٍ من الدَّهشَةِ…

غفرانٌ مستحيلٌ

وجَدَ المحررونَ )الَّذين حرَروا الأسرى( الصَّلاةَ التَّاليةَ بين بقايا مُعسكراتِ الاعتقالِ النَّازيِّ في رافنسبورك، حيثُ قامَ النَّازيون بإعدامِ ما يقربُ من 50000 امرأة: اذكرْ يا ربُّ ليس فقط الرِّجالَ والنِّساءَ ذويِّ النَّوايا الحسنة، بل وأيضًا ذويِّ النَّوايا السَّيئةِ. لكنْ لا تتذكَّر المُعاناةِ الَّتي ألحقوها بنا. وتذكَّر الثَّمرَ الَّذي نتجَ فينا بسببِ هذهِ المُعاناةِ: رفقتَنا معًا، ولاءَنا، تواضُعَنا، شجاعةَ وكرمَ وعظمةَ…

قوَّةٌ للرِّحلةِ

واجهتُ ما بدا وكأنَّها مَهمَّةٌ مُستحيلةٍ لأرتاح وأتمتَّعَ بصيفٍ جيِّدٍ، مشروعُ كتابةٍ كبيرٍ لهُ موعدٌ نهائيٌّ قريبٌ. وبعدما قضيتُ يومًا بعدَ يومٍ بمفردي وأنا أحاولُ جاهدةً وضعً كلماتٍ في الصَّفحةِ، شعرتُ بالإجهادِ والإحباطِ، وأردتُ أن أستسلمَ. سألتني صديقةٌ حكيمةٌ: "متى كانتْ آخرَ مرَّةٍ شعرتِ فيها بالانتعاشِ؟ ربَّما تحتاجينَ إلى السَّماحِ لنفسِكِ بتناولِ وجبةً جيِّدةً".

عرفتُ على الفورِ بأنَّها على حقٍّ. فقد…

الكسوفُ

كنتُ مُستعدَّةً بنظارةِ حمايةٍ للعينِ، وفي مكانٍ مثاليٍّ للمشاهدةِ، ومعي فطيرةُ هلالٍ مصنوعةً في البيتِ. شاهدتْ عائلتي مع ملايين النَّاسِ في الولاياتِ المُتَّحِدَةِ كسوفَ الشَّمسِ الكاملِ نادرِ الحدوثِ وفيه يُغطِّي القمرُ قرصَ الشَّمسِ بالكاملِ.

تسبَّب الكسوفُ في ظلامٍ غيرَ عاديٍّ في فترةِ ما بعد الظُّهرِ الصَّيفيَّةِ الَّتي عادةَ ما يكونُ فيها ضوءُ النَّهارِ لا يزالُ قويًّا. على الرَّغمِ من أنَّ الكسوفِ…

الله الَّذي يرى

رنَّ صوتُ زوجتي قائلةً "آه لا!" عندما دخلتُ المطبخ. وفي الَّلحظةِ الَّتي قالتْ ذلكَ خرجَ على الفورِ "ماكس" الكلبُ الَّلابرادور الَّذي يبلغُ وزنَهُ تسعين رطلًا من المطبخِ.

قد اختفى ساقُ الخروف الَّذي كانَ موضوعًا بالقربِ من حافَّةِ المنضدةِ. كان ماكس قد التهمها وتركَ الوعاءَ فارغًا. وحاولَ أن يَختَبِئ تحتَ الفِراش. لكنْ لم يتمكَّنْ إلَّا من إدخالِ رأسِهِ وكتفيهِ. وكشفَ ذيلُهُ عن…

ذاكرةُ المُجتمعِ

يتحدثُ الَّلاهوتيُّ ريتشاردْ موو في كتابِهِ "إيمانٌ مُتطلِعٌ" عن أهمِّيَةِ تَذَكُرِ دروسِ الماضي. ويقتبسُ عن عالِمِ الإجتماعِ روبرتْ بيلاه قولَهُ إنَّ "الأُمَمَ السَّليمةَ تحتاجُ لأن تكونَ "مجتمعاتٍ مُتذكِّرَةٍ )أي لها ذاكرةٌ(" يمُدُّ بيلاه هذا المبدأَ ليشملَ الرَّوابِطَ الاجتماعيَّةَ الأخرى مثل العائلاتِ. التَّذكُّرُ هو جزءٌ هامٌّ من الحياةِ في المُجتمعِ.

يُعلِّمُنا الكتابُ المُقدَّسُ أيضًا عن قيمةِ ذاكرةِ المُجتمعِ. كانَ شعبُ إسرائيل قد…

الحياةُ في الأغصانِ

عندما شاركتُ مشيرتي بمشاعري المُضَّطربةِ المُتغيِّرَةِ بعدَ أسبوعٍ مليءٍ بالضُّغوطِ، استمعتْ إليَّ باهتمامٍ. ثمَّ دعتني إلى النَّظرِ عبرَ النَّافِذَةِ إلى الأشجارِ المليئةِ بأوراقِ الخريفِ البُرتقاليَّةِ والذَّهبيَّةِ، وإلى أغصانِها الَّتي تتمايلُ بفعلِ الرِّيحِ.  

شرحتْ مشيرتي وهي تُشير إلى فروعِ شجرةٍ قويَّةٍ وإلى جذعِها الَّذي لم يكنْ يهتز على الإطلاق في الرِّيحِ قائلةً: "نحنُ مثلُ ذلكَ إلى حدِّ ما. عندما تهبُّ رياحُ…

حُرُّ بالتَّأكيدِ

يروي فيلمُ أميستاد قصَّةَ عبيدٍ من غربِ إفريقيا عام 1839 قاموا بالاستيلاءِ على المركبِ الَّذي ينقلهم وبقتلِ الرُّبانَ وبعضًا من الطَّاقمِ. وفي نهايَةِ المطافِ تمَّ القبضُ عليهم وسُجنوا وقُدِّموا إلى المحاكمةِ. مشهدٌ لا يُنسى في قاعةِ المحكمةِ يضمُّ سينكاي قائدَ العبيدِ وهو يتوسَّلُ بحماسٍ لنوالِ الحُرِّيَّةِ. كلمتانِ بسيطتانِ كرَّرَها رجلٌ مُقيَّدٌ بقوَّةٍ مُتزايدَةٍ بلُغَةٍ إنجليزيةٍ ركيكةٍ أسكتتْ في نهايةِ المطافِ…

بجانبِكَ تمامًا

يقومُ عمَّالُ مكتبِ بريدٍ في أورشليم بفرزِ أكوامٍ من الرَّسائِلِ غير القابلةِ للتَّسليمِ )بسببِ وجودِ خطأٍ ما في العنوانِ أو أيَّ شيءٍ آخر( في محاولةٍ لتوجيهِ كُلٍّ منها إلى مُستلِمها. وينتهي الكثيرُ منها في صندوقٍ خاصٍّ مكتوبٌ عليه "رسائلٌ إلى اللهِ".

يصلُ إلى أورشليم ما يقرُبُ من ألفِ رسالةٍ من ذلكَ النَّوعِ، وتكونُ موجَّهَةً ببساطةٍ إلى اللهِ أو يسوع. بدأ أحَّدُ…