وقف جي. كيه. شيسترتون في حقلٍ بالرِّيف الإنجليزيِّ حيث كان يجلس وانفجر ضاحكًا. كانت فورة ضحكه مفاجئة دوَّت عاليًا، لدرجة أنَّ الأبقار لم تستطع أن تمنع عيونها من أن تنظر إليه. قبل ذلك بدقائق معدودة كان ذلك الكاتب والمدافع المسيحيِّ في حالة بائسة. إذ كان في بعد ظهر ذلك اليوم يتجوَّل في التِّلال ، ويرسم صورًا على ورق بنيٍّ باستخدام طباشير ملون، لكنَّه كان مستاءً لأنَّه اكتشف أنَّ ليس لديه طباشيرٌ أبيض، الذي يعتبره لونًا أساسيًا لعمله الفنيِّ. لكنَّه سرعان ما بدأ يضحك عندما اكتشف بأنَّ الأرض الَّتي كان يقف عليها هي من الحجر الجيريِّ المسامي – وهو مثل الطَّباشير الأبيض. فكسر جزءًا منه واستأنف الرَّسم.

مثل شيسترتون، الَّذي اكتشف أنَّه كان «يقف على مستودع هائل من الطَّباشير الأبيض »، لدى المؤمنون موارد الله الرُّوحيَّة غير المحدودة وهي في متناول اليد طوال الوقت. «كَمَا أَنَّ قُدْرَتَهُ الإِلهِيَّةَ قَدْ وَهَبَتْ لَنَا كُلَّ مَا هُوَ لِلْحَيَاةِ وَالتَّقْوَى، بَِعْرِفَةِ الَّذِي دَعَانَا بِالَْجْدِ وَالْفَضِيلَةِ » (بطرس الثَّانية 1: 3). قد تشعر بأنَّك تفتقر إلى بعض العناصر الهامة الضَّروريَّة للتقوى مثل الإيمان أو النِّعمة أو الحكمة. إن كنت تعرف المسيح فهذا يعني بأنَّ لديك كلَّ ما تحتاج وأكثر. من خلال الرَّبِّ يسوع، لديك حقُّ الدُّخول إلى الآب الَّذي يعطي كلَّ شيءٍ بسخاء للمؤمنين. جينيفر بنسون شولدت